عقاري الذهبي

للخدمات العقارية والاستثمارية

تنويه :
نحن شركة عقارية مسجلة ومرخصة في تركيا .. الى زبائننا الكرام لانقوم بإرسال أي مواقع وعناوين المشاريع مباشرة إلا بحضور مندوب من شركتنا يقوم بمرافقتكم اثناء عرض المشروع وذلك حفاظاً على آلية العمل المتعارف عليه في سوق العقارات التركي، شاكرين تعاونكم
En

سيليفري واهميتها للاستثمار


شارك الآن

منطقة سيليفري واهميتها للاستثمار

أصبحت الكثير من المدن في تركيا في الوقت الحالي مفتوحة للاستثمار وهو ما يجعل رجال الأعمال والمستثمرين في مجال الإنشاءات العقارية لا يفوتون مدينة دون تجربة العمل فيها، وحاليًا تتجه أنظار الكثير منهم إلى الاستثمار في منطقة سيليفزي.

سواء كان الاستثمار في منطقة سيليفري أو داخل أي مدينة تركية أخرى فلا يمكن لأحد أن ينكر الربح الذي يمكن تحقيقه من هذا. فتركيا في الوقت الحالي تعايش فترة انتعاش للاستثمار العقاري فيها والذي أصبح في الوقت الحالي يمثل 5% من إجمالي الناتج المحلي لها، وهي نسبة غير هينة.

ولأن الحكومة تعمل على تشجيع المستثمرين على الاستثمار في منطقة سيليفري وغيرها من الأماكن في تركيا توفر الكثير من الامتيازات لهم، مما يجعلهم حريصين على الاستثمار فيها أكثر وأكثر.

منطقة سيليفري

بسؤال الكثير من المستثمرين ورجال الأعمال في تركيا سواء الأتراك أو العرب وجدنا أن الأنظار الآن تتجه إلى سيليفري، فعدد  لا يستهان به منهم بات حريصًا على الاستثمار في منطقة سيليفري وجني الأموال من إقامة المنشآت العقارية بها.

من الجدير بالذكر أن أي مدينة تحظى باهتمام العاملين في مجال الانشاءات العقارية يجب أن تكون تتمتع بمكان متميز وتاريخ حضاري بحيث تكون مدينة متكاملة يمكن للسكان العيش فيها وبالتالي يتزايد الطلب على الوحدات السكنية بها.

وقبل الحديث عن المكاسب التي يمكن جنيها من الاستثمار في منطقة سيليفري، علينا في البداية أن نوضح مكان هذه المدينة وجمالها وما فيها من معالم لا مثيل لها.

تتواجد سيليفزي داخل اسطنبول وتعتبر من أجمل الضواحي الموجودة في تركيا على الإطلاق، تتميز بالطبيعة الريفية الهادئة، ويفصلها عن اسطنبول حوالي 78 كيلو مترًا مربعًا وهو ما يساوي تقريبًا مسافة ساعة ونصف بالعربة.

تتميز هذه الضاحية بوجودها على بحر مرمرة مما يعطيها انطباعًا مختلفًا عن باقي الأماكن الريفية الأخرى وبالتالي يقبل الكثير من الأتراك وغيرهم عليها ويحاولوت الحصول على وحدات سكنية بها من أجل قضاء العطلات والإجازات بعيدًا عن الزحام والضجيج.

من وسط الضواحي التركية تعتبر هي الضاحية الثالثة من حيث المساحة وتضم عددًا لا يستهان به من السكان غذائهم الأساسي هناك الأسماك التي يصطادونها وكذلك اللبن.

على الرغم من كونها منطقة ريفية إلا أن الأفراد من مختلف الطبقات الأثرياء ومتوسطي الدخل يفضلون العيش فيها حتى لو كان بشكل دائم، فهذه القرية ليست نائية أو خالية من مظاهر الترف والحداثة ولكنها في الحقيقة تضم الكثير من المظاهر الحضرية والمدنية.

تحتوي منطقة سيليفري على عددًا كبيرًا من الفنادق الضخمة، المولات التجارية وكذلك الفلل التي تطل على ساحل بحر مرمرة، مما يعني أنها منطقة خصبة وصالحة من أجل الاستثمار في منطقة سيليفري.

من أهم الأمور التي تشجع رجال الأعمال على الاستثمار في منطقة سيليفري أيضًا هو سهولة الوصول منها إلى العديد من الأماكن في اسطنبول وتركيا بأكملها، تتوافر الكثير من وسائل المواصلات التي تساعد على نقل السكان من وإلى سيليفزي.

يمكن الذهاب إلى هذه الضاحية من خلال استخدام المواصلات العامة بالباص أو حتى عن طريق المترو.

ومن أهم النشاطات التي يمكن ممارستها هناك الأنشطة البحرية على ساحل بحر مرمرة من صيد أسماك، غوص، ركوب القوارب، الرحلات البحرية بمختلف أنواعها….وغيرها الكثير.

الاستثمار في منطقة سيليفزي

كما وضحنا في الأعلى هذه المنطقة جميلة وهادئة للغاية وهو ما يجعل الكثير من المواطنين حتى من خارج تركيا يفضلون قضاء الإجازة بها، حتى أن هناك بعض الأزواج يختارونها مكانًا لقضاء شهر العسل.

ومع زيادة أعداد الراغبين في السكن هناك يتزايد الطلب على شراء وتأجير الوحدات السكنية بتلك الضاحية وهو ما يعتبره رجال الاعمال وأصحاب الشركات العقارية فرصة لا يمكن تفويتها وبالتالي يحرصون بشكل مستمر على الاستثمار في منطقة سيليفزي بأي شكل ممكن.

ولا تتوقف أهمية وفوائد الاستثمار في منطقة سيليفزي على الأرباح والعوائد المادية التي يحصل عليها المستثمرين من خلال العمل هناك وطرح الوحدات السكنية للبيع والإيجار، ولا يمكن اعتبار هذا الأمر هو الدافع الوحيد للكثير من الأفراد من أجل العمل في مجال الاستثمار في منطقة سيليفزي وإقامة المشاريع العقارية هناك.

ولكن في الحقيقة الاستثمار في منطقة سيليفري يعود بالكثير من المنافع الأخرى على العاملين به، ومنها الحق في تسجيل الملكية والتأمين على كافة المنشآت مما يضمن للملاك حقوقهم، وهذا الأمر من أكثر الأشياء التي حرصت الحكومة التركية على توفيرها للمقيمين بها.

أيضًا بغض النظر عن جنسية المستثمرين وأصحاب الشركات العقارية العاملين في مجال الاستثمار في منطقة سيليفزي بل وفي تركيا بأكملها فإن الحكومة التركية تعتبر أول من اتخذ خطوة نحو تسهيل الضرائب لهذه الشركات.

لن تجد دولة أخرى تعمل على توفير تخفيضات ضريبية لا تقل عن 20% ولا تزيد عن 33% من القيمة الإجمالية للضريبة تشجيعًا منها على الاستثمار في منطقة سيليفزي وكافة المناطق في تركيا وبهذا تنافس الدول الكبرى في مجال الاستثمار العقاري.

في حال كنت ترغب في الاستثمار في منطقة سيليفزي وتتخوف من القيود التي يمكن أن تواجهك عليك أن تدرك أن أغلب القوانين الخاصة بالاستثمار العقاري هناك في مصلحة المستثمرين وفي الوقت نفسه غير ظالمة لطالبي الشقق سواء بغرض الإيجار أو الشراء.

 

 


تواصلو معنا مباشر

+90 5336327544

Office aqaratturkey call +90 2125612607

@goldestateturkey

تواصلو معنا مباشر



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


للحصول على اخر العروض والاخبار العقارية .. اشترك بالقائمة البريدية


© جميع الحقوق محفوظة عقاري الذهبي | برمجة وتصميم : Planet WWW