عقاري الذهبي

للخدمات العقارية والاستثمارية

En

نموذج اقتصادي الجديد 2018


شارك الآن

كشفت وزارة الخزانة و المالية التركية اليوم الخميس بأنه سيعلن عن النموذج الاقتصادي الجديد المتعلق بالخطة الاقتصادية متوسطة المدى غداً الجمعة 10/8/2018.حيث أفادت في بيان صادر عن الوزارة أن وزير الخزانة والمالية التركي براءات آلبيرق سيفصح للرأي العام غداً الجمعة عن النموذج الاقتصادي الجديد والذي ستمارس الحكومة التركية في الفترة المقبلة العمل عليه كما أوضح البيان أن برنامج الإدخار في القطاع الحكومي الذي بدأ العام الجاري سيتواصل في المدى المتوسط وسيتم ضبط عجز الميزانية عند مستوى 1.5 فيالمئة تقريباً و أضاف البيان أنه سيتم تحديد حزمة تدابير وسياسات قوية لضمان نمو الاقتصاد بين 3-4 في المئة العام القادم وخفض مستوى التضخم إلى خانة الآحاد في أقرب وقت  وشدد البيان على عدم وجود مشاكل فيما يتعلق بمخاطر سعر الصرف والسيولة وأن ذلك يظهر جلياً في تقارير “تصدرها بانتظام مؤسسات الرقابة التركية” بعكس المزاعم المنتشرة حول مصارفنا وشركاتناوأكد أن مشاريع البنى التحتية ستنفذ بشرط التمويل الخارجي والمستثمرين الأجانب داعيا المستثمرين والمواطنين إلى أخذ التقارير الحقيقية بعين الإعتبار بدلاً من الادعاءات والشائعات فيما توقع معهد التمويل الدولي أكبر تجمع للمؤسسات المالية في العالم دخول روؤس أموال بقيمة 51.3 مليار دولار الى تركيا خلال 2018حيث نقلت وكالة الأناضول عن المدير التنفيذي لمعهد التمويل الدولي هانغ تران أن أسعار الفائدة في تركيا عند مستوى كاف لجذب المستثمرين وإقامة مشاريع استثمارية وأكد المدير التنفيذي أنهم يعتقدون بأنه قد جرى تدفق روؤس أموال جيدة الى البلاد منذ مطلع العام الحالي وتحدث تران عن اهتمام المستثمرين الأجانب بشكل كبير بنسبة الفائدة التي يحددها البنك المركزي في تركيا وأضاف أن بقاء معدلات الفائدة مرتفعة لفترات طويلة يؤثر سلباً على النمو الاقتصاديولم تتوقف السوق التركية عن جذب استثمارات أجنبية مباشرة في العديد من القطاعات الانتاجية والخدمية بالاضافة الى قطاعي العقارات والسياحة رغم تباطؤ النمو العالمي ففي 2017 مثلاً بلغ اجمالي الاستثمارات الأجنبية المباشرة التي دخلت السوق التركية نحو 7.45 مليارات دولار في حين شهدت السوق العالمية تباطؤاً في ضخ الاستثمارات العالمية بنسبة 8%.فيما يوصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأنه “عدو لأسعار الفائدة” وقال في خطاب له غداة انتخابه لفترة رئاسية جديدة إنه سيتعامل مع أسعار الفائدة المرتفعة  والتضخم بالإضافة الى العجز بالمعاملات الجاريةولطالما شدد “الرئيس أردوغان “على أن تخفيض أسعار الفائدة سيكون أنفع للاقتصاد لأنه سيشجع رجال الأعمال والشركات والمستثمرين على الإقتراض وإنشاء مشاريع إستثمارية جديدة وزيادة في الإنتاج والصادراتلكن كثيرا من المستثمرين الأجانب بالأسواق المالية التركية يعارضون هذا التوجه لأنه يخالف النظريات النقدية التقليدية التي تقول بضرورة زيادة أسعار الفائدة لكبح جماح التضخمحيث أشار محللون اقتصاديون أن تقلبات سعر صرف الليرة التركية هو مؤقت ولا يعكس حال الاقتصادالتركي صاحب أقوى اقتصادات العالم الذي وصفته الحكومة التركية بالقوي والمتينفيما نما الاقتصاد التركي العام الماضي بنسبة 7.45 ليتجاوز توقعات المؤسسات العالمية التي توقع بعضها نمو بأكثر من 2.7% فقط

شركة عقاري الذهبي

 


تواصلو معنا مباشر

+90 5336327544

Office aqaratturkey call +90 2125612607

@goldestateturkey

تواصلو معنا مباشر



شاهد أيضاً


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

© جميع الحقوق محفوظة عقاري الذهبي | برمجة وتصميم : Planet WWW